تحركات سعودية وكويتية للتأثير في اسعار النفط

طباعة
تنوي المملكة العربية السعودية اكبر مصدر للخام في العالم امداد اثنين على الاقل من المشترين الآسيويين بعقود محددة المدة بكامل الكميات المتعاقد عليها في ابريل نيسان دون تغيير عن مارس اذار. وتورد السعودية كامل الكميات المتعاقد عليها لمعظم العملاء الآسيويين منذ اواخر عام 2009، في حين رفضت الرياض مطالبات في نوفمبر تشرين الثاني من اعضاء اخرين في منظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك) لخفض الانتاج بهدف وقف التراجع في اسعار النفط العالمية. وفي الكويت فقد تم تحديد سعر البيع الرسمي لشحنات ابريل نيسان من النفط الخام المتجهة إلى المشترين الآسيويين عند مستوى يقل 2.70 دولار للبرميل عن متوسط خامي عمان ودبي أي بزيادة 1.35 دولار للبرميل عن الشهر السابق. وترتبط معادلة سعر الخام الكويتي بمعادلة سعر الخام العربي المتوسط السعودي.
//