الأسهم السعودية عند أعلى مستوياتها منذ نوفمبر الماضي

طباعة
أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية تعاملات الأسبوع عند مستوى جديد هو الأعلى في أكثر من أربعة أشهر مدعوما بمكاسب الأسهم القيادية بصدارة البتروكيماويات بفضل صعود النفط. وصعد المؤشر 0.3% إلى 9691 نقطة وهو أعلى مستوياته منذ الرابع من نوفمبر الماضي وبتداولات بنحو 11 مليار ريال. وقفز مؤشر قطاع البتروكيماويات 1.09% مدعوما بمكاسب سهم سابك القيادي الذي ارتفع 1.3% ليسجل أكبر المكاسب على المؤشر، وزادت أسهم العربي الوطني وصافولا والإنماء وجرير ومعادن وموبايلي وبترورابغ بين 1.5 و6.02%. في المقابل انخفضت أسهم الكهرباء 3.01% وجبل عمر 0.9% وساب 3.02% ومكة للتعمير 3.1% وسامبا والاتصالات 0.7%. من جانبه، أكد الخبير الاقتصادي د.ياسين الجفري أن اعفاء وزير الإسكان بأمر ملكي أعطت دلالات للسوق السعودي، والتي كانت ناجمة من المجلس الاقتصادي، موضحا أهمية هذا القطاع بالنسبة للمواطنين وعلاقته القوية بقطاعات كثيرة وبالتالي الاقتصاد الكلي للسعودية.