الاتحاد للطيران الإماراتية تحصل على تمويل كامل لطائرة A380

طباعة
اعلنت الاتحاد للطيران المملوكة لحكومة أبوظبي إنها أبرمت صفقة تمويل وصفتها بالنادرة ستغطي كامل تكلفة طائرة مع قيام مستثمرين كوريين بدعم طائرتها الثانية إيرباص A380 السوبر جامبو والتي تقدر قيمتها بنحو 428 مليون دولار بالأسعار المعلنة. وأضافت أن التمويل ستقدمه مجموعة مؤسسات استثمارية كورية ويسدد على 15 عاما بفائدة ثابتة. ولم تذكر الشركة قيمة التمويل ولم تدل بمزيد من التفاصيل بشأن المستثمرين. وتقوم البنوك عادة بتمويل نحو 85% فقط من تكلفة الطائرة بموجب معايير المخاطر. وتواجه خطط الشركة لتمويل اسطول طائراتها وتوسعاتها مزيدا من التدقيق بعد مزاعم أطلقتها شركات طيران أمريكية بأن شركات طيران خليجية مملوكة للدولة تلقت دعما ومساعدات حكومية بنحو 40 مليار دولار. وقال جيمس هوغان الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران في رد على تلك المزاعم إن شركته تلقت فقط استثمارات في الأسهم وقروضا من مساهميها. وهذه ليست المرة الأولي التي تدافع فيها شركة طيران إماراتية عن نفسها ضد إدعاءات بتلقي دعم حكومي. ومنذ تأسيسها جمعت الاتحاد ما يزيد عن 10.5 مليار دولار من أكثر من 70 مؤسسة مالية وشركات تأجير تمويلي لتمويل أسطولها ومحركات الطائرات بحسب بيان الشركة . ورغم أن البنوك الخليجية تلعب الدور الأكبر في تمويل ازدهار صناعة الطيران في المنطقة فقد أظهرت أرقام من إيرباص إن الصفقة الكورية تشير إلى أن الممولين من خارج المنطقة مستعدون للمشاركة بشكل أكبر. وتولى ترتيب الصفقة ماغي بارتنرز المتخصصة في صفقات تمويل قطاع الطيران وشريكتها الكورية يوجي بارتنر. ولدى الاتحاد طلبية شراء ثماني طائرات أخرى A380 ويبلغ إجمالي دفتر الطلبيات من إيرباص 28.6 مليار دولار بالأسعار المعلنة. ولدى الاتحاد للطيران طلبيات لشراء 56 طائرة من بوينغ الأمريكية بقيمة 25.2 مليار دولار.