المركزي المغربي يبقي مستوى الفائدة الرئيسي بلا تغيير

طباعة
أبقى بنك المغرب المركزي على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير عند 2.5% معللاً ذلك بأن التضخم سيظل تحت السيطرة، والنشاط الاقتصادي آخذ في التحسن. وأعلن البنك عن خطط لإطلاق سوق للمعاملات الإسلامية بين البنوك للمساهمة في تحفيز الاقتصاد الذي يعاني من التباطؤ منذ أعوام بسبب أزمة الديون في منطقة اليورو والاضطرابات السياسية في المنطقة العربية. وتوقع نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5% عام 2015 ارتفاعاً من نسبة 4.4% كانت قد أعلنتها الدولة في وقت سابق ومقارنة بـ 2.5% في 2014 مع زيادة الإنتاج الزراعي الذي يساهم بأكثر من 15% من الناتج المحلي الإجمالي في المغرب. هذا وأوضح المركزي أن العجز في الموازنة بلغ 4.9% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2014 ووصل إلى 13.4 مليار درهم (1.4 مليار دولار) في نهاية فبراير شباط الماضي منخفضا 5.6 مليار درهم عن مستواه قبل عام. ومن المتوقع أن يقل العجز في ميزان المعاملات الجارية إلى نحو 4% من الناتج المحلي الإجمالي في 2015 مقارنة مع 5.9% في 2014 بسبب هبوط أسعار النفط. إلى ذلك، تسارع معدل التضخم في البلاد إلى 1.5% بالمتوسط خلال أول شهرين من العام بعد وصوله إلى 0.4% في عام 2014.
//