2.4 مليار دينار مخصصات الكويت لتوطين العمالة

طباعة
بلغ حجم المبالغ التي خصصتها الكويت كعلاوة اجتماعية وعلاوة الأولاد منذ بدء تطبيق برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة الوطنية في القطاع الخاص عام 2001 وحتى نهاية ديسمبر 2014 نحو  2.480  مليار دينار حصل عليها حوالي  109 آلاف و774 مواطنا ومواطنة. ووصل عدد من تقاضى العلاوة الاجتماعية خلال عام 2014 حوالي 74  ألفا مواطنا ومواطنة وبلغ إجمالي المبالغ المنصرفة كعلاوة اجتماعية وعلاوة أولاد لعام 2014 نحو 486 مليون دينار. وأكد أمين عام برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي في الكويت فوزي المجدلي أن القانون رقم 19 لسنة 2000 كان له كبير الأثر في إعادة تركيبة القوى العاملة الوطنية وذلك بزيادة نسبة العاملين في القطاع الخاص والذي انعكس أثره إيجابا على نسبة البطالة حيث نهض القانون بكثير من الأمور التي أدت إلى تحقيق أهدافه لاسيما معالجة أسباب الخلل القائم في تركيبة القوى العاملة في القطاع الخاص وسوء توزيع العمالة الوطنية بين الجهات الحكومية وغير الحكومية. وكالة الأنباء الكويتية " كونا " وفي مجال تدريب وتأهيل العمالة الوطنية، ذكر أن إجمالي أعداد المتدربين من الباحثين عن العمل خلال الفترة من عام 2003 وحتى نهاية ديسمبر 2014 الماضي بلغ ستة آلاف و364 مواطنا ومواطنة، بينما بلغ إجمالي أعداد المتدربين من العاملين في القطاع الخاص خلال الفترة ذاتها 21 ألفا و963 مواطنا ومواطنة. ولفت إلى ان إجمالي أعداد الطلبة الذين استفادوا من التدريب خلال هذه الفترة وصل إلى سبعة آلاف و 291 طالبا وطالبة ليبلغ إجمالي عدد المتدربين 35 ألفا و618 مواطنا ومواطنة بتكلفة قدرها نحو 6.652 مليون دينار كويتي. وعن مجال صرف بدل البحث عن العمل أضاف أن عدد الباحثين عن عمل المتقدمين للبرنامج الذين استفادوا من قرار بدل البحث عن عمل بلغ عددهم 31 ألفا و484 باحثا خلال المدة من عام 2003 وحتى نهاية ديسمبر الماضي، بينما بلغ إجمالي المبالغ المصروفة لهم نحو 22.188 مليون دينار. فيما بلغ عدد الخريجين صارفي المكافأة الاجتماعية المقررة لهم 26 ألفا و394 خريجا خلال المدة من الول من يناير 2012 وحتى نهاية ديسمبر 2014 وبلغ إجمالي المبالغ المنصرفة لهم حوالي 32.291 مليون دينار. وأوضحت الإدارة المركزية للإحصاء في تقريرها ارتفاع عدد العاملين في القطاع الحكومي في الكويت من 271 ألفا و94 مشتغلا خلال عام 2009 إلى 337 ألفا و171 مشتغلا خلال عام 2013 بزيادة نسبتها 24.4 في المائة. وأضافت أن زيادة أعداد العمالة في القطاع الحكومي خلال الفترة المذكورة تمت على حجم العمالة من الكويتيين وغير الكويتيين على حد سواء، مبينة أن أعداد العاملين من الكويتيين في القطاع الحكومي ارتفعت من 201 / ألف و772 مشتغلا خلال عام 2009 إلى 245 ألفا و666 مشتغلا خلال عام 2014 بزيادة 43 ألفا و894 مشتغلا أي بنسبة زيادة 21.8 في المائة من جملة الزيادة في حجم العمالة في هذا القطاع.