السعودية والفلبين تنهيان إجراءات التصديق على استقدام العمالة المنزلية

طباعة
أنهتْ المملكة والفلبين إجراءات المصادقة على اتفاق استقدام العمالة المنزلية الموقع بين البلدين، فيما تم اعتماد العقد القياسي ووضع خطة عمل للبدء في المرحلة الأولى لأتمتة إجراءات الاستقدام، التي ستنطلق شهر مايو القادم من خلال شركة تكامل. وتم الاتفاق خلال الاجتماع على مراقبة مزودي الخدمة وتقييمهم، والمشاركة بالتقارير حول التزام مكاتب وشركات الاستقدام بما تم الاتفاق عليه، وإقرار مبدأ المكافآت والجزاءات لتحفيز وتنظيم عمل المكاتب والشركات. وأوضح وكيل وزارة العمل للشؤون الدولية د. أحمد الفهيد الذي رأس الوفد السعودي في الاجتماع أنَّه تم الاتفاق بين الدولتين على تعزيز أطر التعاون، وتسريع إجراءات الاستقدام، وإنشاء نظام إلكتروني لتوظيف العمالة، الذي يعمل عليه الجانب السعودي في الوقت الحالي لتنظيم عملية الاستقدام وتبادل قواعد البيانات لنظام الاستقدام الإلكتروني، وإجراءات استكمال العقود لضمان الشفافية والمحاسبة وفعالية الاستقدام لكافة أطراف العمل. وأفاد أنه تم إطلاع الجانب الفلبيني على الجهود التي تقوم بها "وزارة العمل السعودية" لتنظيم سوق الاستقدام وأنظمة حماية حقوق الطرفين وما تم مؤخرًا من تدشين لموقع مساند الالكتروني لاستقدام العمالة المنزلية، ودوره في تنظيم إجراءات الاستقدام الإلكترونية من جهة، والتوعية من جهة أخرى. من جانبه أشاد الجانب الفلبيني بالجهود التي تبذلها المملكة لتطوير سوق الاستقدام وتوعية أصحاب العمل بحقوق وواجبات العاملين، والتي تأتي ضمن برامج التوعية والثقافة العمالية، مقدمًا التزامه بالرفع من جودة العمالة المنزلية والعمل على تلافي ملاحظات الجانب السعودي على العمالة المنزلية الفلبينية. مما يذكر أن هذا الاجتماع المشترك بين البلدين يأتي ضمن الاجتماعات الدورية المقرر عقدها بموجب اتفاقية العمالة المنزلية التي وقعت في نوفمبر عام 2014 بين وزارة العمل في السعودية ووزارة العمل والتوظيف بجمهورية الفلبين.
//