الكويت تقدم 500 مليون دولار لدعم الشعب السوري

طباعة
انطلقت اليوم في الكويت أعمال "المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا" بكلمة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. وفي كلمته الافتتاحية وعد الشيخ الصباح بتقديم مبلغ 500 مليون دولار أميركي من القطاعين الحكومي والأهلي لدعم الوضع الانساني للشعب السوري، واصفاً الأزمة بأنها "اكبر كارثة انسانية" في التاريخ المعاصر. من جانبه أوضح الامين العام للامم المتحدة بان كي مون أن أربعة سوريين من اصل خمسة يعيشون في الفقر والبؤس معتبراً انها "الازمة الانسانية الافدح في عصرنا"، وأضاف: "اربعة سوريين من اصل خمسة يعيشون في ظل الفقر والبؤس والحرمان، وقد خسرت البلاد قرابة اربعة عقود من التطور البشري". هذا وطالب رئيس الوزراء اللبناني المجتمع الدولي بتمويل خطة قيمتها مليار دولار للاجئين السوريين على أراضيه، كما وأعلن رئيس وزراء الأردن عن حاجة بلاده لمبلغ 3 مليارات دولار في 2015 لتلبية احتياجات اللاجئين السوريين على أراضيها.