توجه لحظر صيد أسماك السردين في الساحل الغربي الأمريكي

طباعة
قال مسؤولون بمجلس إدارة مصايد المحيط الهادي أن تراجع أعداد اسماك السردين قد يؤدي إلى فرض حظر كامل على صيدها قبالة الساحل الغربي الأمريكي في وقت لاحق من العام الجاري. وبسبب الصيد الجائر هوت أعداد اسماك السردين في المياه الأمريكية بحوالي 90% في اقل من 10 سنوات بحسب تقديرات المجلس الذي ينظم الصيد في نطاق 200 ميل من سواحل ولايات كاليفورنيا وأوريجون وواشنطن. وأضر هذا التراجع بالأنواع البحرية التي تتغذى على السردين ومنها حيوان أسد البحر الذي جنحت آلاف منه إلى الشواطئ في جنوب كاليفورنيا. وقال عضو منظمة "أوشيانا" للحفاظ على البيئة بن انتيكناب إن التراجع في أعداد أسماك السردين أدى أيضا إلى نفوق طيور البجع الطائر البني وأنوع أخرى من الطيور جوعاً لأنها تتغذى على الاسماك. ويقدر مسؤولو تنظيم صيد الاسماك أن أقل من 150 ألف طن متري من أسماك السردين موجودة الآن في المياه الأمريكية انخفاضا من 840 ألف طن عام 2007.