العراق يتوقع أن تسجل صادراته النفطية مستوى قياسياً في أبريل

طباعة
توقع وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي أن تسجل صادرات بلاده النفطية مستوىً قياسياً مرتفعاً عند حوالي 3.1 مليون برميل يومياً في ابريل نيسان، مع بقاء الانتاج من الحقول الجنوبية قوياً. وأبلغ عبد المهدي الصحفيين انه منذ بداية الشهر الحالي ارتفعت صادرات النفط عن 3.1 مليون برميل يومياً، مرجحاً أن يصل متوسط الصادرات للشهر بكامله عند ذلك المستوى، في حال عدم حدوث أي طارئ غير متوقع. ولفت عبد المهدي إلى أن العراق لديه بالفعل "طابوراً" من الزبائن لخام البصرة، حيث يأمل العراق بأن استراتيجيه لتدفق خام البصرة الثقيل ستعزز الإنتاج والصادرات. وبالرغم من إنتاج قياسي، فإن صادرات العراق من النفط الخام مازالت أقل من 3.3 مليون برميل يومياً، وهو المستوى المستهدف في ميزانية 2015. وأوضح الوزير أن حكومة بلادع مازالت تسيطر على الجزء الرئيسي من مصفاة بيجي -أكبر مصفاة نفطية في البلاد- بالرغم من أن مئات من متشددي تنظيم الدولة الاسلامية موجودون في أجزاء من المصفاة منذ معارك مع القوات الحكومية عند المنشأة الاسبوع الماضي. وفي سياق متصل، استبعد الوزير عبدالمهدي أن تخفض منظمة "أوبك" إنتاجها في أي وقت قريب بالرغم من تنامي الإمدادات الفائضة في الولايات المتحدة والصين، وأضاف أن الدول الخليجية مثل السعودية والكويت "ستكون لها الكلمة الاخيرة" في أي قرار لـ "أوبك" حول خفض الانتاج.