بوتين: روسيا خسرت 160 مليار دولار لانخفاض النفط

طباعة
أستبعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "نهائيا" أن يتعرض اقتصاد بلاده لحالة انهيار جراء تقلب أسعار النفط العالمية وتداعيات العقوبات التي يفرضها الغرب على خلفية اتهام موسكو بتأجيج الوضع في أوكرانيا. واشار بوتين الى ان الخزينة الروسية خسرت 160 مليار دولار نتيجة انخفاض اسعار النفط الى نحو 50 دولارا للبرميل الواحد. وذكر ان روسيا سددت العام الماضي قروضا بمقدار 160 مليار دولار وستسدد هذا العام مبلغا بقيمة 60 مليار دولار . وأفادت وكالة "انترفاكس" الروسية للأنباء عن بوتين القول ان "الاقتصاد الروسي لم ولن يقع في مأزق خانق وان كان سيعاني" مشددا ان ذروة الازمة "قد ولت". واعترف بوتين ان اثار الازمة ستستمر بعض الوقت وان اعراضها ستظهر في بعض المجالات لكنه اوضح ان اسس الاقتصاد ثابتة ولا يمكن انهيار الاستقرار الاقتصادي. ودلل على ذلك بارتفاع اسعار العملة الوطنية "روبل" مقابل العملات الصعبة في اسواق المال.
//