التضخم بمنطقة اليورو يستقر في أبريل بعد انكماشه على مدى 4 أشهر

طباعة
استقرت أسعار المستهلكين في منطقة اليورو في أبريل على أساس سنوي بعد انكماشها على مدى أربعة أشهر ليزول خطر استمرار انخفاض الأسعار مع ارتفاع تكاليف الطاقة في هذا الشهر. وتشير تقديرات مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي إلى أن أسعار المستهلكين في الدول التسع عشرة الأعضاء بمنطقة اليورو استقرت في أبريل مقارنة مع مستوياتها قبل عام بعد نزولها 0.1 بالمئة في مارس. وكان خبراء اقتصاديون قالوا إن التضخم قد يرتفع عن الصفر في النصف الثاني من 2015 مع انحسار تأثير الطاقة في ضوء تراجع أسعار النفط تراجعا حادا منذ يونيو 2014. وعلى غرار الأشهر السابقة يرجع ضعف الأسعار في الأساس إلى انخفاض تكلفة الطاقة التي تراجعت 5.8% في أبريل عن مستواها قبل عام وإن كانت أسعار النفط باليورو ارتفعت نحو 15% في هذا الشهر. واستقر التضخم الأساسي الذي يستبعد الأسعار المتقلبة للطاقة والأغذية غير المصنعة دون تغير عند 0.6% على أساس سنوي.