توقعات باستمرار ضعف أسعار النفط في 2015

طباعة
توقع مسح لرويترز أن تظل أسعار النفط ضعيفة نسبيا حتى العام القادم على أقل تقدير وهو ما يشير إلى أن تباطؤ إنتاج النفط في الولايات المتحدة لن يكون كافيا لإبطال أثر تخمة إمدادات المعروض العالمية. وتوقع المسح الذي شمل آراء 32 محللا أن يبلغ متوسط سعر خام القياس العالمي مزيج برنت المستخرج من بحر الشمال 60 دولارا للبرميل في العام 2015 مرتفعا 80 سنتا عن التوقعات في المسح الشهري السابق. وبلغ متوسط سعر خام برنت منذ بداية العام وحتى الآن 56 دولارا للبرميل. وانهار سعر خام برنت ليصل إلى 45 دولارا للبرميل في يناير من مستواه المرتفع فوق 115 دولارا ثم تعافى تدريجيا على مدى الثلاثة أشهر السابقة ليتم تداوله قرب 66 دولارا عند الإغلاق يوم الأربعاء. ودفع انهيار الأسعار بعض شركات التنقيب إلى وقف أنشطة الحفر بحثا عن النفط وانخفض عدد المنصات العاملة في الولايات المتحدة على مدى عشرين أسبوعا متتالية إلى أقل مستوى له منذ العام 2010 بحسب ما أظهرته بيانات من شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية. وأظهر المسح أن المخزونات العالمية لا تزال مرتفعة مع صعود مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة لأعلى مستوياتها على الإطلاق وهو ما يجعل السوق تعاني من الضعف لبعض الوقت. وقال محلل لدى إل.بي.بي.دبليو إن إنتاج الولايات المتحدة سيصل إلى مستويات أقوى من المتوقع. ويتوقع عدد قليل من المحللين انخفاض إنتاج الخام في النصف الثاني من العام لكن معظمهم يرون أن وفرة الإمدادات واحتمالات ضخ مزيد من النفط الإيراني في السوق إذا رفعت العقوبات في منتصف العام ستشكل ضغطا على الأسعار. وقال راهول بريثياني المدير بسي.آر.آي.إس.آي.إل للبحوث إن إبرام إتفاق مع إيران لرفع العقوبات عن صادرات النفط على الطاولة.  وأضاف "من المرجح التوصل إلى إتفاق شامل بحلول يونيو لكن الأمر سيستغرق ثلاثة-أربعة أشهر بعد ذلك حتى تتمكن إيران من زيادة الصادرات مع استكمال الإجراءات الشكلية. نتوقع زيادة صادرات النفط الإيرانية ابتداء من الربع الأخير من 2015." ويعتقد بعض المحللين أن سوق النفط لامست بالفعل أدنى مستويات الهبوط هذا العام لكن من غير المرجح أن يترجم الضعف النسبي في الأسعار إلى زيادة كبيرة في الاستهلاك. ويقول المسح إنه من المتوقع أن يرتفع سعر خام برنت إلى 71.50 دولار للبرميل في 2016 وإلى 78 دولارا في 2017 . ويتوقع المحللون أن يتقلص الفارق بين خامي برنت وغرب تكساس الوسيط الأمريكي إلى 5.6 دولار للبرميل هذا العام.
//