هل ستنتقي اليونان الخيار الأصعب وتستغني عن اليورو ؟

طباعة
أكد رئيس قسم الدراسات الاقتصادية لمنطقة الشرق الاوسط في IG علي حمودي أن اليونان تدخل في حلقة مفرغة من الاقتراض ثم الاقتراض مجدداً لسد الديون، موضحاً أن ذلك لن يكون مجدياً، لأن اليونان ستقف عاجزة تماماً في مكان ما. وبرأيه فإن الأصلح لليونان أن تكون خارج منظومة العملة الموحدة، بالرغم من كونه خيار يثقل العبء على الشعب.
//