اسعار النفط تنتعش بعد هبوط مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع الثاني على التوالي

طباعة
تراجعت مخزونات النفط الخام التجارية في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني على التوالي بعد ارتفاعها على مدى أربعة أشهر متواصلة برغم هبوط انتاج المصافي وارتفاع الواردات. وأفادت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام انخفضت 2.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثامن من مايو وكانت توقعات المحللين تشير إلي زيادة قدرها 386 ألف برميل. وانخفضت مخزونات النفط في مركز تسليم العقود الآجلة في كاشينج بأوكلاهوما 990 ألف برميل. بالمقابل، زادت العقود الآجلة للنفط الخام 20-25 بالمئة خلال الأسابيع الستة الماضية بدعم مؤشرات على انحسار تخمة الامدادات مع زيادة الطلب قبيل ذروة موسم السفر في الولايات المتحدة. فارتفعت العقود الآجلة للنفط بعد صدور تقرير الإدارة مباشرة لكنها سرعان ما تراجعت عن مستوياتها المرتفعة وحقق الخام الأمريكي خسائر لفترة وجيزة في وقت واجه فيه المحللون صعوبة في تفسير تقرير بدا أنه يحتوي على عدد قليل من العوامل التي تدفع الأسعار للهبوط. وزاد خام برنت 1.04 دولار إلى 67.90 دولار للبرميل بعدما ارتفع إلى 68.05 دولار خلال الجلسة. وارتفع الخام الأمريكي 49 سنتا إلى 61.24 دولار للبرميل بعدما صعد في وقت سابق إلى 61.83 دولار. وحصل النفط على دعم أيضا من هبوط الدولار لأدنى مستوى له في ثلاثة أشهر مقابل سلة عملات عقب صدور بيانات ضعيفة بشأن مبيعات التجزئة في ابريل. وأظهر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن إنتاج المصافي انخفض 379 ألف برميل يوميا. وتراجع معدل تشغيل المصافي 1.8 نقطة مئوية إلى 91.2 بالمئة. وانخفضت مخزونات البنزين 1.1 مليون برميل بالمقارنة مع تنبؤات المحللين في استطلاع لرويترز بزيادة قدرها 429 ألف برميل. وهبطت مخزونات نواتج التقطير التي تشمل زيت التدفئة والديزل 2.5 مليون برميل مقارنة بتوقعات المحللين بزيادة قدرها 829 ألف برميل. وأظهرت البيانات أن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام ارتفعت الأسبوع الماضي بمقدار 340 ألف برميل يوميا إلى 6.41 مليون برميل يوميا.