إنتاج قطاع البناء البريطاني يرتفع 3.9% في مارس الماضي

طباعة
تعافى قطاع البناء البريطاني في مارس وظهرت بعض العلامات على أن القطاع قد يخرج من فترة الضعف التي بدأت أواخر العام الماضي مع زيادة بناء المنازل التي يشيدها القطاع الخاص للمرة الأولى في ستة أشهر. وأعلن مكتب الإحصاءات الوطنية أن إنتاج قطاع البناء زاد 3.9 بالمئة في مارس ليفوق توقعات الخبراء الاقتصاديين بعد تراجعه 0.3 بالمئة في فبراير لتأتي وتيرة الانخفاض أقل قليلا من التقديرات الأولية. وتشير بيانات الربع الأول بأكمله - التي تحد من تأثير التقلبات الشهرية - إلى أن إنتاج القطاع نزل 1.1 بالمئة وهي وتيرة تقل عن توقعات بتراجعه 1.6 بالمئة تضمنتها التقديرات الأولية للناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول التي نشرت الشهر الماضي. ويشكل قطاع البناء نحو ستة بالمئة من الاقتصاد البريطاني. وسجل القطاع نموا قويا في معظم 2014 لكنه بدأ في التباطؤ مع اقتراب نهاية العام. وأظهرت بيانات اليوم أن وتيرة بناء المنازل في الربع الأول تراجعت 3.4 بالمئة مسجلة أكبر انخفاض لها في نحو ثلاث سنوات. غير أن بيانات مارس أظهرت بعض المؤشرات الأولية على التعافي حيث زاد بناء المنازل الجديدة 1.3 بالمئة. وارتفع البناء السكني الخاص للمرة الأولى منذ سبتمبر.
//