بريطانيا تنوي تجميد الزيادة في رواتب الوزراء لخمس سنوات لتقليص عجز الميزانية

طباعة
يعتزم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون تجميد الزيادة في رواتب الوزراء لخمس سنوات جديدة مع سعي الحكومة لتقليص عجز الميزانية. ويتلقى عضو مجلس الوزراء 134 ألفا و565 جنيها استرلينيا حوالي 208 آلاف دولار سنويا ويتضمن ذلك راتبه من البرلمان. وتقرر تجميد الزيادة في مرتبات الوزراء منذ 2010 حينما خفضت خمسة بالمئة في إطار جهود التقشف للحكومة الإئتلافية حينئذ. وتعهد حزب المحافظين برئاسة كاميرون والذي فاز بأغلبية مفاجئة في الانتخابات هذا الشهر بإجراء خفض في الإنفاق قدره 25 مليار استرليني نحو 39 مليار دولار على مدى العامين القادمين في إطار سعيه لتحويل عجز الميزانية البالغ خمسة بالمئة إلى فائض بحلول 2018-2019. وكتب كاميرون في صحيفة صنداي تايمز "سأواصل اتخاذ القرارات الصعبة الضرورية لخفض الإنفاق وحماية اقتصادنا، مضيفا  "قررت تجميد الزيادة في رواتب الوزراء في الحكومة... نواصل كدولة خفض الإنفاق وسيؤدي كل منا دوره."
//