التسوق عبر الانترنت يستقطب 4 ملايين شخص في السعودية

طباعة
كشفت دراسة أجرتها شركة المدفوعات الإلكترونية PayFort أن 3.9 مليون نسمة من سكان المملكة العربية السعودية يلجأون إلى الإنترنت للتسوق، باعتبارها وسيلة "عصرية حديثة" تلفت فئة الشباب بشكل أكبر. وبينت دراسة أجرتها شركة MasterCard أن الفئة العمرية بين 25 و 34 عاماً هم أكثر المتسوقين عبر الإنترنت، فيما أعرب 78% عن رضاهم تجاه التسوّق عبر الإنترنت، وفضلت هذه الفئة مواقع التسوق المحلية بعكس الأجنبية، فيما أجرى 35% من المشترين عمليات شرائهم عبر الجوال. وتفوق الذكور على الإناث في معدلات الشراء بنسبة 85% للرجال مقابل 15% للنساء، وذلك رغم استخدام حملات إعلانية مباشرة تهدف لاستمالة الجنس الناعم وحثه على الشراء عبر الإنترنت. وحسب صحيفة المدينة تصدرت بطاقات السفر المنتجات والخدمات التي يشتريها سكان السعودية على الإنترنت، يتبعها الإلكترونيات وحجز الفنادق، ثم الترفيه، والملابس، والكتب، والصحة، والسيارات، والرياضة، فيما تقدمت مدينة الرياض على بقية المدن من حيث معدلات الشراء. وحول السلوك النسائي في الشراء الإلكتروني، تشير دراسة أصدرها المنتدى العربي الرابع لمكافحة الغش التجاري والتقليد وحماية حقوق الملكية الفكرية في الرياض أن تطبيق Instagram يحتل المرتبة الأولى في التسوق لدى السيدات في السعودية بنسبة 46%، في حين يتابع 82.2% منهن الصفحات الشخصية والتسويقية المخصصة لبيع البضائع عبر Instagram، وأن أكثر المتسوقات اللواتي يقبلن على شراء واقتناء البضائع من الشابات تتراوح أعمارهن بين 21 إلى 30 عامًا بنسبة 37 %. وتتمثل البضائع التي تدفع النساء للتسوق إلكترونيا في "الحقائب النسائية، والساعات، والإكسسوارات" بنسبة 63%. إلى ذلك، كشفت دراسة حديثة أجرتها شركتى PayPal و Ipsos أن المشتريات باستخدام الهواتف الذكية تمثّل نسبة 90% من إجمالي الإنفاق عبر الإنترنت، بينما تقتصر نسبة المشتريات عبر الأجهزة اللوحية فقط على 5%. وأظهرت دراسة بعنوان "اتجاهات الأسرة السعودية نحو إعلانات الإنترنت وعلاقته بالسلوك الشرائي" أن 91.8% من المجتمع السعودي يتعرضون للإعلان عبر الإنترنت، كما أن 56.2% من العينة يرون أن الإعلان على الإنترنت يوفر الوقت في البحث، و38% يرون أنه يعد مصدرا ممتازا لمعلوماتهم عن السلع.