الاتحاد الأوروبي يقر حزمة مساعدة 1.15 مليار يورو لغرب افريقيا

طباعة
وافق الاتحاد الأوروبي على مساعدات قيمتها 1.15 مليار يورو لغرب افريقيا حتى عام 2020 ليزيد بذلك حجم التزامه السابق تجاه المنطقة التي تعد مصدرا رئيسيا للمهاجرين الساعين إلى دخول أوروبا إلى مثليه تقريبا. وفي غرب افريقيا بعض الدول الأشد فقرا والأقل استقرار في العالم. وحتى في الدول التي تنعم بالاستقرار وبمعدلات نمو اقتصادي جيدة تكافح الحكومات لتوفير فرص العمل الكافية لاستيعاب النمو السكاني السريع. ويختار البعض النزوح عبر الصحراء الكبرى باتجاه أوروبا أو الانضمام إلى شبكات الجريمة والجماعات المسلحة. وقال نيفن ميميكا المفوض الأوروبي للتعاون الدولي والتنمية "سنعمل مع عدد كبير من الشركاء لمعالجة التحديات التي مازالت ماثلة في غرب افريقيا مثل السلام والأمن والتكامل الاقتصادي والتجارة فضلا عن التنمية المستدامة." وكانت ميزانية الخمس سنوات السابقة لبرنامج صندوق التنمية الأوروبي 595 مليون يورو أو 659.20 مليون دولار. ولم يذكر بيان الإعلان عن حزمة المساعدة تفاصيل أوجه التمويل. لكنه قال إن جزءا من الأموال المخصصة للأمن سيستهدف الهجرة. وستوزع الأموال على 16 دولة في المنطقة منها دول ساحلية مثل غينيا وساحل العاج وأخرى حبيسة مثل النيجر ومالي.