النفط يهوي 2% مع ارتفاع المخزون الامريكي

طباعة
هوت أسعار النفط  بعد أن عززت زيادة مخزونات النفط الأمريكية تخمة المعروض العالمي فيما يستبعد المستثمرون أي احتمال بأن تخفض منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" الإنتاج خلال اجتماعها هذا الأسبوع. ونزل خام برنت اليوم الأربعاء 83 سنتا أو 1.96% إلى 43.58 دولارا، منخفضا للجلسة الخامسة على التوالي. وكان الخام قد هبط إلى 43.51 دولار في أقل مستوى له منذ 23 نوفمبر  ويتجه لتسجيل أدنى إغلاق له في أسبوعين. وهبط سعر الخام الأمريكي الخفيف 88 سنتا أو 2.1% إلى 40.96 دولارا للبرميل. ويتجاوز إنتاج النفط الطلب بكثير وتسببت تخمة المعروض المتنامية في هبوط الأسعار أكثر من 60% منذ يونيو 2014. لكن من غير المتوقع أن تغير أوبك سياستها المتمثلة في الإبقاء على الإنتاج مرتفعا للحفاظ على حصتها السوقية في مواجهة منتجين مثل روسيا وأمريكا الشمالية. وقال بيارني شيلدروب كبير محللي أسواق السلع الأولية لدى إس.إي.بي في أوسلو "تعتبر السوق أن احتمال تغيير سياسة أوبك ضعيف للغاية." ارتفاع المخزونات الامريكية للأسبوع العاشر وفي سياق متصل، أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم الأربعاء ارتفاع مخزونات الخام بالولايات المتحدة الأسبوع الماضي للأسبوع العاشر على التوالي وزيادة مخزونات البنزين ونواتج التقطير. وارتفعت مخزونات الخام 1.18 مليون برميل لتصل الى 489.42 مليون برميل مخالفة توقعات المحللين التي كانت تشير الى انخفاض قدره 471 ألف برميل. وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم الأربعاء إن مخزونات الخام في نقطة تسليم شحنات العقوند الاجلة في كاشينج بولاية أوكلاهوما ارتفعت 428 ألف برميل. وزاد استهلاك مصافي التكرير من الخام 423 ألف برميل يوميا وارتفع معدل تشغيل مصافي التكرير 2.5 نقطة مئوية. وارتفعت مخزونات البنزين 135 ألف برميل الاسبوع الماضي الى 216.7 مليون برميل بينما توقع المحللون في استطلاع لرويترز زيادة قدرها 1.5 مليون برميل. وزادت مخزونات نواتج التقطير التي تشمل الديزل وزيت التدفئة 3.1 مليون برميل مقارنة مع توقعات بأن تزيد 326 ألف برميل. ونمت واردات الولايات المتحدة من الخام 414 ألف برميل يوميا الأسبوع الماضي لتصل الى 7.3 مليون برميل يوميا.