هبوط أسواق أوروبا لأدنى مستوى منذ 2014

طباعة
هبطت الأسهم الأوروبية إلى أدنى مستوى منذ ديسمبر 2014 بفعل خسائر لشركات السلع الأولية في الوقت الذي أعلنت فيه بي.إتش.بي بيلتون عن خفض كبير لقيمة الاصول ومع تراجع أسعار النفط عن مستوى 30 دولارا للبرميل. وخسر سهم بي.إتش.بي بيلتون 6.8% ليأتي بين أكبر الخاسرين في مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى، بعد أن قالت الشركة إنها ستخفض قيمة أصولها من النفط الصخري الأمريكي بواقع 7.2 مليار دولار وهو ما يعزز التوقعات بأن الشركة ستضطر لتخفيض توزيعات أرباح الأسهم للمرة الأولى في أكثر من 25 عاما. وانخفض مؤشر قطاع الموارد الأساسية 6% وجاءت أسهم ريو تينتو وجلينكور وأنتوفاجاستا بين أكبر الخاسرين. وجاءت اسهم شركات صناعة السيارات بين الخاسرين أيضا مع هبوط سهم رينو الفرنسية 3.4% في اعقاب خسائر بلغت 8.9% في الجلسة السابقة بفعل مخاوف من أنها قد تنزلق إلى تحقيق بشان إنبعاثات الديزل في أعقاب فضيحة فولكسفاغن. وهبط مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الاوروبية الكبرى بنسبة 2.79% ليغلق عند 1297.10 نقطة مسجلا ثالث خسارة أسبوعية على التوالي. وكان المؤشر هبط 6.7% الأسبوع الماضي عندما سمحت الصين بانخفاض في قيمة عملتها وتراجع 1.7% هذا الاسبوع. وفي البورصات الرئيسية في اوروبا أغلق مؤشر فايننشال تايمز البريطاني منخفضا 1.93% بينما هبط مؤشر داكس الألماني 2.54% في حين نزل كاك الفرنسي 2.38%.