الصين تتوقع نمو استهلاكها من الطاقة في 2016

طباعة
أعلنت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" إن الصين أكبر مستهلك للطاقة في العالم تتوقع نمو استهلاكها من الطاقة في 2016. وبحسب الوكالة قال نور بكري رئيس مصلحة الدولة للطاقة إن الطلب الصيني المتوقع على النفط الخام سيصل إلى 550 مليون طن (11 مليون برميل يوميا) والطلب المتوقع على الغاز الطبيعي سيصل إلى 205 مليارات متر مكعب. وسيزيد استهلاك الكهرباء إلى 5.7 تريليون كيلوات/ساعة وسيبلغ حجم استهلاك الفحم 3.96 مليار طن. وقال إن الوقود غير الأحفوري سيشكل أيضا 13.2% من الاحتياجات الأولية للطاقة في 2016 ارتفاعا من 12% هذا العام في حين سيتقلص الفحم إلى أقل من 62.6% من 64.4%. وستشكل الطاقة المتجدة 1.7 تريليون كيلوات/ساعة في 2016 منها أكثر من 20 جيجاوات من طاقة الرياح و15 جيجاوات من الطاقة الشمسية المضافة باستخدام الألواح الضوئية. وأضاف أن النمو الإجمالي في حجم استهلاك الطاقة هذا العام هو الأضعف منذ 1998 عند 0.9%. وسيبلغ حجم واردات الصين من النفط هذا العام 330 مليون طن (حوالي 6.6 مليون برميل يوميا) ومن الغاز الطبيعي 60 مليار متر مكعب وستصل قدرات توليد الكهرباء إلى 1.47 مليار كيلوات بزيادة 7.5%. وبشكل أساسي ستتوقف الصين عن الموافقة على مشروعات التنقيب عن الفحم لثلاث سنوات اعتبارا من مارس آذار كما تسعى لغلق أكثر من ألف منجم بحسب نور بكري. وأضاف أن من المتوقع أن يرتفع إنتاج النفط الخام إلى 220 مليون طن (4.4 مليون برميل يوميا) حتى مع اقتراب الأسعار العالمية من أدنى مستوياتها في 11 عاما. ومن المتوقع زيادة إنتاج الغاز الطبيعي بما في ذلك الغاز الصخري والميثان المستخرج من الفحم إلى 140 مليار متر مكعب.