السعودية تشتري عنفات للغاز بمليار دولار

طباعة
اختتمت المجموعة الاميركية "جنرال الكتريك" عام 2015 بإبرام عقد قيمته مليار دولار لتزويد "الشركة السعودية للكهرباء" بعنفات للغاز من أجل تلبية الاحتياجات المتزايدة للطاقة في المملكة. وقالت المجموعة في بيان إن هذا المشروع سيسمح بإنتاج 1390 ميغاواط من الكهرباء ضرورية لتغذية 500 ألف منزل. ويندرج العقد في إطار بناء محطة للكهرباء في منطقة مدينة وعد الشمال شمال المملكة. وقال بيان "جنرال الكتريك" إن الطاقة التي ستنتجها هذه المحطة ستستخدم أيضاً في استخراج الفوسفات المقرر قريباً في المنطقة حيث يجري بناء مجمع منجمي هائل. وستبني المجموعة أربع عنفات للغاز وواحدة للبخار، كما ستقدم تقنيات محددة لتطوير الطاقة الشمسية في المحطة. ورحب الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء زياد الشيحة بهذا العقد، مؤكداً أن هذا المشروع سيسمح "لنا بالاستمرار في تعزيز البنى التحتية للطاقة في المملكة لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء بشكل افضل". وأضاف أن المشروع سيسمح بإحداث وظائف للسكان وبدعم القطاع الصناعي المحلي. أما "جنرال الكتريك"، فتعتبر أن المشروع جاء ليكرس سنة أعادت فيها المجموعة التركيز على نشاطاتها الصناعية عبر التخلي عن الجزء الاكبر من أصولها المالية. وهذه الاستراتيجية التي استندت خصوصاً إلى شراء مجموعة "الستوم" الفرنسية للطاقة أدت إلى تحسن وضع "جنرال الكتريك" في البورصة حيث كانت اسهمها واحدة من الافضل اداء في داو جونز مؤشر اسهم حوالى ثلاثين شركة اميركية كبرى.