الذهب يهبط لكنه يظل قرب أعلى مستوى في 9 أشهر بفعل اضطراب الأسهم

طباعة
تراجع الذهب مع صعود الدولار مقابل اليورو ولكن يظل قريبا من أعلى مستوى في تسعة اسابيع مع استمرار تراجع الأسواق قياسيا ما يدعم هروب المستثمرين لملاذات آمنة. ونزلت الأسهم الآسيوية لأقل مستوى فيما يزيد عن أربعة أعوام بعد أن رفع بنك الشعب الصيني السعر الاسترشادي لليوان بشكل كبير. غير أن الأسهم الأوروبية تماسكت في بداية الجلسة مما أثر قليلا على أسعار الذهب الذي يعتبره مستثمرون رهانا أكثر أمنا. ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.9% إلى 1093 دولارا للاونصة. ويوم الجمعة ارتفع الذهب لأعلى مستوى منذ أوائل نوفمبر تشرين الثاني ليصعد أكثر من 4% منذ بداية العام نتيجة مخاوف بشأن الاقتصاد الصيني وتهاوي أسواق السهم. ونزل الذهب أكثر من 10% العام الماضي نتيجة مخاوف بشأن رفع معدلات الفائدة الامريكية ما يقلص الطلب على الأصول التي تحمل فائدة. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفض البلاديوم إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس آب 2010 مسجلا 477.22 دولار للاونصة. ونزلت الفضة 0.5% إلى 13.86 دولار للاونصة في حين هبط البلاتين 4.2% إلى 838.71 دولارا للاونصة.