الذهب يهبط مع تعافي الأسهم الأوروبية وصعود الدولار

طباعة
هبط الذهب لثالث جلسة على التوالي مع صعود أسواق الاسهم في اوروبا والولايات المتحدة وهو ما قوض جاذبية المعدن النفيس كأداة إستثمارية آمنة وارتفاع الدولار الامريكي أمام سلة من العملات الرئيسية. وإنخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1090.30 دولار للاونصة في اواخر جلسة التداول في سوق نيويورك في حين هبطت العقود الاجلة الامريكية للذهب تسليم فبراير شباط 1 بالمئة لتسجل عند التسوية 1085.20 دولار للاونصة. وقلص الذهب خسائره مع تراجع الاسهم الامريكية والاوروبية عن أعلى مستوياتها للجلسة عندما فشلت أسعار النفط في الحفاظ على مكاسبها الاولية بينما صعد مؤشر الدولار لثالث جلسة على التوالي. وأشارت مكاسب الاسهم الى تعافي شهية المستثمرين للمخاطرة بعد هبوط حاد الاسبوع الماضي. وكان الذهب قد سجل أعلى مستوى في شهرين يوم الجمعة بفعل انخفاض أسعار النفط والأسهم العالمية نتيجة القلق على سلامة الاقتصاد الصيني. ونزل الذهب أكثر من 10% العام الماضي بسبب توقعات لزيادات في أسعار الفائدة الأمريكية. ورفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) معدلات الفائدة في ديسمبر كانون الأول وتتجة الأنظار الان إلى عدد المرات التي سيتم فيها رفع الفائدة في العام الجاري. ومن بين المعادن النفيسة الاخرى سجل البلاديوم أكبر الخسائر اثناء جلسة اليوم مع هبوطه 6.3% الى 449.55 دولار للاونصة وهو أدنى مستوى في خمس سنوات ونصف قبل ان يقلص خسائره إلى حوالي 2.5% عند 473.40 دولار. وتراجعت الفضة 0.3% إلى 13.82 دولار للاونصة بينما انخفض البلاتين 1.1% إلى 833.40 دولار للاونصة.