انخفاض إيرادات مصر من قناة السويس إلى 5.175 مليار دولار في 2015

طباعة
انخفضت ايرادات مصر من قناة السويس في 2015 الى 5.175 مليار دولار لعدة اسباب من بينها انخفاض أسعار النفط العالمية، حسب تصريح لإدارة التخطيط في هيئة قناة السويس. وقال مدير إدارة التخطيط في هيئة قناة السويس المصرية ناجي أمين ان إيرادات مصر من قناة السويس في عام 2014 بلغت حوالي 5.465 مليار دولار أي أن الإيرادات السنوية انخفضت بنحو 290 مليون دولار. وعزا أمين في مؤتمر صحفي انخفاض إيرادات قناة السويس خلال العام الماضي إلى "أسباب متعددة تتعلق بوحدة السحب للحقوق الخاصة، وتتعلق ايضا بانخفاض سعر البترول عالميا." مضيفا إن عدد السفن المارة في قناة السويس خلال 2015 ارتفع بمقدار 335 سفينة ليصل إلى "17.483 ألف سفينة." وخسرت عقود خام برنت القياسي أكثر من الثلثين منذ منتصف 2014 وبلغ سعر خام مزيج برنت 31.14 دولار خلال معاملات اليوم. وافتتحت مصر في السادس من أغسطس آب الماضي قناة السويس الجديدة وتأمل حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي في أن تسهم في إنعاش اقتصاد البلاد. ووفقا لحسابات رويترز زادت إيرادات القناة خلال ديسمبر كانون الأول الماضي إلى حوالي 429 مليون دولار من 408.4 مليون في نوفمبر تشرين الأول. وارتفعت عدد السفن المارة عبر قناة السويس إلى 1468 سفينة في ديسمبر كانون الأول من 1401 سفينة في نوفمبر تشرين الثاني. وتتوقع هيئة قناة السويس ارتفاع الإيرادات من مرور السفن إلى 13.2 مليار دولار سنويا بحلول عام 2023.