البورصة المصرية تسجل أسوأ بداية سنوية في تاريخها

طباعة
سجلت البورصة المصرية أسوأ بداية سنوية في تاريخها في مطلع العام الحالي 2016 لتخسر أكثر من 16.4% من قيمة مؤشرها الرئيسي وأكثر من 45.6 مليار جنيه من قيمة رأسمالها السوقي، بعدما هوت اليوم بأكثر من 5.6% وهو أدنى مستوى منذ حوالي 26 شهرا. وهبط مؤشر مصر 70 بنسبة 6.12% إلى 336 نقطة، كما انخفض مؤشر 100 بنسبة 5.02% إلى 694 نقطة. وخسرت البورصة حوالي 17.1  مليار جنيه من قيمتها السوقية في نهاية جلسة اليوم. وأظهرت بيانات البورصة المصرية أنه من إجمالي 179 ورقة مالية جرى التداول على اسهمها هبطت أسهم 149 ورقة مالية، منها 102 ورقة بنسبة الهبوط القصوى خلال الجلسة الواحدة والبالغة 10 %، مما دفع إدارة السوق لوقفت التعامل عليها لمدة نصف ساعة. من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة شركة الأوائل للاستشارات المالية وائل عنبة "أن إيقاف التداول على مؤشر مصر 100 يتم عند تجاوز الخسائر الـ 5% ولمدة نصف ساعة وهذا ما شهدناه اليوم قبل الاغلاق، موضحا أن البورصة المصرية هبطت اليوم إلى أدنى مستوى منذ 26 شهرا أو أكتوبر 2013. وأضاف أن السوق يشهد أدنى أسعار للمعظم الأسهم القيادية. وهبط البنك التجاري الدولي والمصرية للاتصالات بنسب 5.61% و4.57%. كما هبط سهم النساجون الشرقيون 7.63%، وعامر غروب 5.13%.