الذهب يرتفع مع تراجع الأسهم وهبوط النفط

طباعة
ارتفع الذهب مع استمرار تراجع أسواق الأسهم وتعزيز هبوط النفط للمعدن النفيس كملاذ آمن، لكن تباطؤ الطلب من آسيا أبقى الذهب دون أعلى مستوى حققه هذا الشهر. وهبطت الأسهم الآسيوية لأدنى مستوى في 4 سنوات، في حين تراجع سعر الخام الأمريكي لأدنى مستوى منذ 2003 مما أثار مخاوف بشأن الاقتصاد العالمي، كما وتراجع الدولار أيضاً. وخفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو العالمي للمرة الثالثة في أقل من عام بعد أن نما الاقتصاد الصيني بأقل وتيرة منذ 25 عاماً في 2015. وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.4% اليوم الأربعاء إلى 1091.36 دولار للأونصة، وزاد أيضاً في العقود الأمريكية الآجلة تسليم فبراير شباط 0.2% إلى 1091.70 دولار للأونصة. وقال محللون في سيتي غروب في توقعاتهم عن أسواق السلع في 2016 إن مكانة الذهب كملاذ آمن عادت لتحتل الصدارة مرة أخرى وسط مخاوف بشأن الاقتصاد الصيني وتراجع أسواق الأسهم وتصاعد التوترات الجيوسياسية في الخليج. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى استقرت الفضة في المعاملات الفورية عند 14.015 دولار للأونصة بينما تراجع البلاديوم 0.7% إلى 488.61 دولار للأونصة وهبط البلاتين 0.6% إلى 818.50 دولار للأونصة بعد أن نزل لأدنى مستوى في سبع سنوات عند 812.95 دولار للأونصة.