برنت فوق 35 دولارا بعد الكشف عن إستعداد سعودي -روسي لخفض الانتاج 5%

طباعة
إشتعلت أسعار النفط مجددا مساء اليوم بعد إعلان وزير الطاقة الروسي أنّ السعودية إقترحت خفضا يصل إلى 5% في الانتاج النفطي لكل من البلدين من أجل دعم اسعار النفط الضعيفة. وأبلغ نوفاك الصحفيين أيضا أنه يوجد إقتراح لاجتماع بين دول اوبك ومنتجي النفط غير الاعضاء بالمنظمة على مستوى وزراء النفط وأن روسيا جاهزة للاجتماع. وارتفع خام برنت فوق 35 دولارا للبرميل على وقع هذه الاخبار في حين زاد خام نايمكس فوق 34 دولارا. وتتاثر أسعار النفط منذ الامس بأخبار إيجابية عن إحتمال مع السعودية وأوبك لخفض إنتاج النفط ودعم الأسعار. وأعلن رئيس شركة ترانسنفت الحكومية التي تحتكر خطوط أنابيب النفط في روسيا أمس الأربعاء إن مسؤولين بقطاع الطاقة الروسي خلصوا إلى وجوب إجراء محادثات مع السعودية ودول منظمة أوبك الأخرى بخصوص خفض الإنتاج لدعم أسعار الخام. ودعا أعضاء في أوبك مثل نيجيريا وفنزويلا إلى خفض الإنتاج لتعزيز الأسعار التي هبطت لأكثر من النصف منذ مايو أيار الماضي. لكن حتى هذا الأسبوع لم تظهر مؤشرات تذكر على أن كبار المنتجين على استعداد للقيام بمثل هذه الخطوة. وقال المحلل في سي.ام.سي ماركتس مايكل هيوسون "حقيقة أن كبار المنتجين يتحدثون بهذه العبارات تحد من الهبوط". وأكد وكيل وزارة البترول والثروة المعدنية السعودية عابد السعدون لشؤون الشركات اليوم في طوكيو إن أوبك تقدر تخمة المعروض العالمي بنحو مليوني برميل يوميا. وأضاف: "لذلك فإن إعادة التوازن إلى السوق سيستغرق بعض الوقت." لكنه أضاف "نشعر أن السوق سيعود إلى التوازن في 2016 وأن الطلب على الطاقة بكل أشكالها سيواصل الزيادة". وكانت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أعلنت أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة قفزت 8.4 مليون برميل الأسبوع الماضي وهو ما يفوق توقعات المحللين التي كانت لزيادة 3.3 مليون برميل. وبذلك وصلت المخزونات إلى أعلى مستوى لها منذ أن بدأت إدارة معلومات الطاقة رصد البيانات.