إقالة رئيس الخطوط المغربية بسبب كلب

طباعة
تسبب وجود كلب على متن إحدى طائرات الخطوط الملكية المغربية بإقالة رئيس شركة الطيران إدريس بنهيمة من منصبه بأمر من ملك المغرب محمد السادس. ووجود كلب حر من دون قفص بين ركاب طائرة يعتبر خرقا سافرا لشروط السلامة التي تفرضها المنظمة الدولية للطيران. وكان أحد ركاب الطائرة المغربية التي كانت متوجهة من الدار البيضاء نحو نيويورك يوم السبت 30 يناير الماضي قد وثق وجود كلب مع أحد ركاب الدرجة الأولى، وهو يجلس في مقعد بمفرده ويتناول وجبته مثل أي راكب آخر، ليتبيّن فيما بعد أن صاحبة الكلب زوجة مدير أحد البنوك في المغرب. وزاد الموقف إحراجا، توثيق المشهد بواسطة هاتف محمول يعود لأحد موظفي الأمم المتحدة، كما كان من بين ركاب الطائرة شخصية معروفة في مجال الطيران تابعت  وقائع الخرق السافر لاتفاقيات عالمية لنقل الركاب. وأدى إنتشار الخبر وتداوله على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي مع تعليقات تتحدث عن "الكلب الملياردير" إلى حالة من الغضب في البلاط الملكي بالمغرب أعقبه صدور قرار يقضي بإعفاء بنهيمة من منصبه كرئيسٍ للخطوط الملكية