فيمبلكوم لخدمات الهاتف المحمول الروسية تدرس إعادة تمويل وحدتها الإيطالية ويند

طباعة
قالت شركة فيمبلكوم الروسية لخدمات الهاتف المحمول: "إنها تدرس خطة إعادة تمويل لتحسين هيكل رأسمال وحدتها الإيطالية ويند". وقالت الشركة: "إن الخطة قد تتضمن ضخها سيولة نقدية قدرها 500 مليون يورو (695.7 مليون دولار)". وتملك شركة ألتيمو المملوكة للملياردير ميخائيل فريدمان وشركة تيلينور النرويجية جزءا من فيمبلكوم. وقالت الشركة الروسية في بيان "الهدف من خطة إعادة التمويل هو إمداد (فيمبلكوم) بوفورات كبيرة في تكاليف الفائدة وتوليد مزيد من التدفقات النقدية وتقليص الديون وتمديد آجال الاستحقاق." وكانت فيمبلكوم اشترت ويند في عام 2011 في صفقة تضمنت أيضا استحواذها على حصة نسبتها 51% من شركة أوراسكوم تيليكوم في مصر مقابل ستة مليارات دولار. ويشير أحدث تقرير لنتائج فيمبلكوم أن إجمالي صافي ديون الشركة بلغ 22.6 مليار دولار من بينها 14.5 مليار دولار ديونا على ويند. وقالت فيمبلكوم في بيانها: "إن ويند تسعى وراء موافقة دائنيها على تعديل اتفاق إقراضها كي يتسنى تنفيذ خطة التمويل".