HSBC يقرّر إبقاء مقره في لندن

طباعة
قرر مجلس ادارة مصرف HSBC إبقاء مقر البنك البريطاني في لندن، وذلك في ختام مراجعة استراتيجية بدأت العام الماضي على خلفية ارتفاع الضرائب وتشديد القواعد التنظيمية في المملكة المتحدة. ويعطي هذا القرار تعزيزاً لوضع لندن كمركز مالي عالمي والذي واجه منذ الأزمة المالية في 2008-2009 تحديات بسبب فرض  قواعد أكثر صرامة وزيادة التكاليف. وقال البنك في تغريدة على حسابه في موقع تويتر ان "مجلس الادارة قرر بالاجماع ابقاء المقر العام لـ HSBC في المملكة المتحدة". واوضح المصرف البريطاني في بيان ارفقه بالتغريدة أن "لندن هي أحد أبرز المراكز المالية العالمية وتحتوي على مجموعة كبيرة من المواهب العالمية من ذوي المهارات العالية". وأضاف البيان أن العاصمة البريطانية هي بالتالي "مثالية لأن تكون مركزا لمؤسسة مالية عالمية مثل HSBC". ويعمل لدى المصرف 257 الف شخص حول العالم بينهم 48 الفا في بريطانيا.