الخام الامريكي يقفز بأكثر من 6% بعد توقعات وكالة الطاقة

طباعة
قفزت أسعار النفط بأكثر من 6% بعد أن ذكرت الوكالة الدولية للطاقة أن انتاج النفط الصخري الامريكي سينخفض خلال العامين الحالي والمقبل ما قد يقود لتقليص التخمة التي هوت بأسعار الخام لأقل مستوى فيما يزيد عن عقد. كما لقيت الأسعار دعما من تعافي أسعار الاسهم العالمية وهبوط عدد حفارات النفط في الولايات المتحدة في الأسبوع الماضي. وارتفع سعر خام برنت الدولي 1.75 دولار ما يوازي 5.27% إلى 34.73 دولار للبرميل قبل بداية الجلسة الامريكية، كما قفزت التعاقدات الآجلة لخام غرب تكساس الأمريكي الوسيط فوق مستوى 30 دولارا للبرميل بزيادة 1.9 دولار ما يوازي 6.4% إلى 31.54 دولار للبرميل. وتكهنت الوكالة في توقعاتها متوسطة الأجل بأن ينخفض انتاج الخام الصخري الامريكي بواقع 600 ألف برميل يوميا العام الجاري و200 ألف برميل أخرى في العام المقبل. ودعم ذلك بيانات صدرت في نهاية الاسبوع الماضي أظهرت انخفاض عدد منصات الحفر في الولايات المتحدة لأقل مستوى منذ ديسمبر 2009. كما تعافت أسواق الأسهم اليوم معززة مكاسب الاسبوع الماضي لتسود أسواق السلع الأولية اجواء أكثر تفاؤلا. وعلى الرغم من الارتفاع الذي شهدته الأسعار قال محللون إن أوضاع السوق مازالت ضعيفة لاسيما ان الطلب يتباطأ. وقال بنك مورغان ستانلي "التراجع الحاد لوتيرة نمو الطلب في الأشهر الأخيرة (لا سيما البنزين) عامل رئيسي في توقعاتنا لمزيد من الهبوط والحاجة لفترة أطول حتى يعود التوازن للسوق." وتوقعت الوكالة إن سوق النفط ستبدأ في استعادة توازنها في 2017.