هجمات بروكسل ترفع التكهنات بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي.. والاسترليني يتهاوى

طباعة
تراجع الجنيه الاسترليني أكثر من 1% أثناء التعاملات متضررا من مخاوف بأن هجمات بروكسل قد تدعم الحملة الساعية إلي خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي. وتزايدت التوقعات بالفعل بأن يقرر البريطانيون الانسحاب من الاتحاد الاوروبي في إستفتاء في 23 يونيو حزيران وبعد إستقالة وزير بارز مؤيد لهذه الخطوة وتعرض وزير المالية جورج اوزبورن وميزانيته للعام 2016-2017 لإنتقادات. وهبط الاسترليني أمام العملة الامريكية إلى 1.4191 دولار وهو أدنى مستوى له في ستة أيام قبل ان يتعافى إلى 1.4211 دولار بعد اغلاق الاسواق الاوروبية. ومقابل اليورو إنخفض الاسترليني حوالي 1% إلى 79.05 بنس قبل أن يتعافى قليلا إلى 78.95 بنس.