البورصة المصرية تهبط بضغط من سهم التجاري الدولي

طباعة
تراجعت البورصة المصرية بضغط من سهم البنك التجاري الدولي، بعد ما شكا الملياردير نجيب ساويرس في مقال من تعنت حكومي في صفقة استحواذه على سي.آي كابيتال التابعة للبنك. وتراجع سهم التجاري الدولي 4.34% ليهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.9% ويغلق عند 7480.11 نقطة، في حين فقد المؤشر الثانوي 0.3% ليسجل 365.92 نقطة. ولمح ساويرس في المقال إلى أنه قد يخرج باستثماراته من مصر قائلا "أرض الله واسعة". وكان البنك التجاري الدولي اتفق في فبراير على بيع بنك الاستثمار سي.آي كابيتال المملوك له مقابل 924 مليون جنيه حوالي 104.05 مليون دولار إلى ساويرس من خلال شركته أوراسكوم للاتصالات والإعلام لكن الصفقة لم تنفذ حتى الآن. وانخفض سهم أوراسكوم للاتصالات 3.8%. من جانبه، أكد العضو المنتدب بشركة بايونيرز لصناديق الاستثمار محسن عادل أنه لا داعي لهذه الزوبعة التي قام بها الملياردير المصري نجيب ساويرس وخاصة في ظل عدم وجود شيء رسمي من قبل أي جهة معنية برفض الصفقة. وشدد على أن هذه التصريحات اضرت بالمساهمين بشكل كبير.