أزمة اقتصادية جديدة بسبب قروض شركات النفط الامريكية

طباعة
هي باتت الشغل الشاغل للمستثمرين ...وخاصة في موسم إعلان نتائج الشركات وعلى رأسها أرباح البنوك ...انها قروض شركات النفط الامريكية ... التي تعد هاجسا كبيرا هذه الايام فإنكشاف كل من مصرف WELLS FARGO و JP MORGAN و Bank of America على شركات النفط في ظل التراجع المستمر لأسعار الخام وتقديمها القروض لهم، كبد كل مصرف من هذه المصارف الثلاثة الاكبر حجما في امريكا خسائر اولية  بنحو 500 مليون دولار على محافظها المخصصة للاستثمار في الطاقة خلال الربع الأول من العام الحالي. خسائر اولية تكبدتها المصارف الامريكية مصحوبة باحتمالية تفاقمها وزيادتها في حال استقرت أسعار النفط دون 40 دولاراً. المصارف  الثلاثة الامريكية لم تقف مكتوفة اليدين امام هذه الخسائر ،  حيث قامت مجموعة WELLS FARGO المصرفية  برفع مخصصاتها لتغطية خسائر محفظة الاستثمار في النفط إلى 1.7 مليار دولار صعودا من 1.2 مليار بنهاية عام 2015. أما بالنسبة لمجموعة BANK OF AMERICA فقد أضافت 525 مليون دولار،  في حين اضاف بنك JP MORGAN 529 مليون دولار خلال الربع الأول من هذا العام مع احتمالية ضخه لـ 500 مليون دولار أخرى. بنوك امريكا اشارت الى ان  أن أسعار النفط المنخفضة مرشحة للاستمرار لزمن أطول خاصة في ظل حالة عدم اليقين حول مستقبل الإنتاج وإمكانية ضبطه على مستوى المنتجين من جانب وحجم التراجع المستمر في محافظ الاستثمار فيه من جانب آخر. وكانت مجموعة WELLS FARGO قد كشفت عن ارتفاع نسبة القروض غير الآمنة من 37% بنهاية الربع الأخير من العام الماضي إلى 57% بنهاية الربع الأول من هذا العام للفئات الثلاثة الأولى من مقياس مكون من ثماني فئات لتصنيف القروض،هذا وبلغت حالات انكشاف المجموعة على شركات النفط المئة التي أعلنت إفلاسها في قطاع النفط 11 حالة. اذا هي قروض مالية حصلت عليها شركات النفط الامريكية ... جراء تاثرها سلبا بانخفاض اسعار الذهب الاسود ... كان الهدف منها انقاذ نفسها ... الا ان عملية الانقاذ هذه قد طالت القطاع المصرفي وكبدته خسائر كبيرة.