الشرطة تنكرت بزي عمال تسليم البيتزا لتوقيف زعيم مافيا

طباعة
أوقف زعيم في مافيا نابولي المعروفة بـ "كامورا" كانت السلطات تبحث عنه منذ عام 2013 عندما كان يشاهد على التلفاز مباراة بين انتر ميلان ونابولي وذلك  خلال عملية تنكر فيها رجال الشرطة بزي عمال تسليم البيتزا بحسب ما كشفت الشرطة الايطالية. وأشادت الشرطة بهذه العملية التي سمحت بتوقيف "أحد أخطر مئة مجرم في إيطاليا" وهو روبيرتو مانغانييلو (35 عاما) زعيم إحدى العصابات التابعة لمافيا "كامورا" المتهم خصوصا بارتكاب جريمة قتل مزدوجة. ويتهم مانغانييلو بأنه قتل رجلين من عصابة منافسة في تشرين الأول/أكتوبر 2014 في جريمة أثارت إحدى أعنف قضايا الانتقام بين العائلات التابعة للمافيا في حي سكامبيا في نابولي، وهو أيضا متهم بحيازة أسلحة بطريقة غير شرعية وبالتواطؤ مع عصابة إجرامية ذات طابع مافياوي بحسب الشرطة. وقد أوقف برفقة امرأة من نابولي في الثلاثين من العمر في مخبأ للعصابة في جنوب البلاد كان يدير منه صفقات الاتجار بالمخدرات وابتزاز الأموال. وكان روبيرتو مانغانييلو يتابع المباراة التي فاز بها انتر ميلان على ضيفه نابولي بنتيجة 2-صفر مع شريكته عندما وصل شرطيون إلى شقته بزي عمال تسليم البيتزا، ولم يكن مانغانييلو مسلحا ولم يبد أي مقاومة عند توقيفه. وأشاد وزير الداخلية أنجلينو ألفانو في بيان بهذا "الإنجاز الذي حقق بفضل تحقيق عالي المستوى".