الدانمارك تتوقع تراجع النمو رغم انخفاض البطالة

طباعة
خفضت الدانمارك توقعاتها للنمو في 2016 ليبلغ 1.1% عوضا عن 1.9%، لكنها توقعت ان تواصل نسبة البطالة لديها التراجع مع العلم انها الادنى اوروبيا. وفي تقرير للمفوضية الاوروبية عزت وزارة المالية الدانماركية قرارها بتقلبات الوضع العالمي وتدني اسعار النفط الذي تعتبر الدنمارك احد منتجيه. وقالت الوزارة ان "المعلومات المجمعة منذ توقعات كانون الاول/ديسمبر الاخيرة تلزمنا بتخفيض تقديراتنا لنمو الصادرات في العامين 2016 و2017"، كما سيواجه الاستثمار صعوبات نتيجة "الغموض حيال ثبات النمو في السنوات المقبلة". كما خفضت توقعات 2017 من 2% الى 1.7%. في المقابل بدت حكومة يمين الوسط متفائلة على صعيد التوظيف، حيث قدرت تراجع نسبة البطالة الى 4.2% في 2016 و4.0% في 2017 بعد ان توقعت نسبة 4.4% للعام 2015. واعرب الخبير الاقتصادي في "دانسكه بنك" لاس أولسن عن المخاوف من مغالاة الحكومة في تقدير القدرات الكامنة للاقتصاد الوطني، وقال "يبدو ان النمو في الفصل الاول ظل قريبا من الصفر. على هذا الاساس يبدو التقدير الجديد كثير التفاؤل".