شركات النفط تلغي 86 ألف وظيفة بعد هبوط أسعار البترول

طباعة
أظهرت دراسة قام بها موقع Business Insider المتخصص في عالم المال والاعمال، حيث تجد شركات النفطِ نفسها أمام حتمية الاستغناء عن آلاف الوظائف حول العالم بينما تستمر أسعار النفط في التراجع وتتبخر معها آمال العودة للصعودِ مرة ً أخرى. ولجأ عمالقة ُ الطاقةِ في الولاياتِ المتحدة إلى الاستغناءِ عما يزيد على 86 ألفَ وظيفةٍ منذ التراجع الحادِ الذي شهدته أسعارُ النفط خلال يونيو 2014. على سبيل المثال أعلنت شركة ُ "بريتش بتروليوم" البريطانية ُ أنها ستستغني عن 4 آلافِ وظيفةٍ على الأقل خلال سنتين في مختلفِ أنحاءِ العالم في ظل تراجع أسعارِ النفط، وقالت الشركة ُ إن عددَ العاملين في أنشطةِ التنقيب والإنتاج سيتراجعُ من 24 ألفا إلى 20 ألفَ موظفٍ بنهايةِ 2017 أي بتراجع 5% تقريبا من مجمل موظفي الشركة.   شركة ُ "هاليبرتون لخدماتِ الحقول النفطية" ستخفضُ قوتـَها العاملة َ بنحوِ 8% أو خمسةِ آلافِ وظيفةٍ في أحدثِ جولةٍ لتسريح العمالة ، ومنذ عام 2014 خفضت هاليبرتون عددَ موظفيها بنسبةِ 25% أو نحوِ 22 ألفَ موظف.   وتعتزمُ شركة ُ "شلامبرجير" الأميركية ُ العملاقة ُ للخدماتِ البترولية الاستغناءَ عن 9 آلافِ وظيفةٍ خلال عام 2016، في ظل الانهيارِ الأخير في أسعارِ النفط، بما يمثلُ قرابة َ 7.5% من حجم العمالةِ بالشركة.   وأعلنت شركة ُ "رويال داتش شل" نهاية َ 2015 عن نيتها إلغاءَ 2800 وظيفةٍ في المجموعةِ المدمجةِ التي اشترتها مجموعة ُ "بي جي" البريطانية ُ المتعددة ُ الجنسية، يضافُ ذلك إلى 7500 وظيفةٍ أعلنت شل وفروعُها المباشرة ُ عن إلغائها في مواجهةِ تراجع النفط.