أسواق الأسهم الأوروبية تتعافى مدعومة بمكاسب للبنوك

طباعة
تعافت أسواق الأسهم الأوروبية من بداية ضعيفة الأربعاء مع صعود أسهم البنوك وتعافي الأسهم الأمريكية وهو ما طغى على تأثير نتائج مالية ضعيفة لبعض الشركات من بينها "سونوفا" السويسرية. وأغلق مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مرتفعا 0.8% عند 1325.78 نقطة بعد تعافيه من خسائره المبكرة. وسببت علامات على عودة التضخم إلى الاقتصاد الأمريكي وتعليقات تؤيد رفع الفائدة في الولايات المتحدة من مسؤول في مجلس الاحتياطي الاتحادي ضررا للأسهم الأمريكية الثلاثاء وهو ما أدى إلى ضعف الأسهم  لأوروبية عند الفتح الأربعاء،  لكن آداء قويا لعملاقي التكنولوجيا أبل وأمازون ساهم في تعافي الأسهم الأمريكية. وارتفع مؤشر قطاع البنوك الأوروبي 2% وكان من بين القطاعات التي حققت أكبر مكاسب حيث أشار البعض إلى تأثير إيجابي لرفع الفائدة على القطاع الذي يكافح للحفاظ على صافي هوامش الفائدة والربحية وسط بيئة من أسعار الفائدة منخفضة. وارتفعت أسهم البنوك الإيطالية دافعة مؤشر السوق للصعود 1.2% بدعم من تكهنات باندماجات بين بعض البنوك الصغيرة في إيطاليا. وزاد سهم بنك بي.بي.آي البرتغالي 2.3% وسهم بنك لويدز البريطاني 3.3% وسهم رويال بنك أوف سكوتلاند 4.3%. وضغطت نتائج مالية ضعيفة على السوق مع هبوط سهم سونوفا 6.4% المئة ليأتي بين الأسهم الأسوأ أداء في أوروبا بعدما جاءت مبيعات وأرباح الشركة المنتجة لأجهزة المساعدة السمعية للعام بكامله دون المستويات المستهدفة. ورغم صعوده اليوم فإن مؤشر يوروفرست 300 لا يزال منخفضا حوالي 8% منذ بداية العام بفعل القلق من تباطؤ اقتصادي عالمي بقيادة الصين وهو ما يؤثر سلبا على أسواق الأسهم العالمية. وفي أنحاء أوروبا انخفض مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.03% بينما صعد مؤشرا داكس الألماني وكاك الفرنسي 0.5% لكل منهما.