الحرب في سوريا تودي بحياة اكثر من 14 الف طفل

طباعة
تسبب النزاع الدامي الذي تشهده سوريا منذ اذار/مارس 2011 بمقتل اكثر من 280 الف شخص، وفق حصيلة جديدة اوردها المرصد السوري لحقوق الانسان. وافاد المرصد بتمكنه من توثيق مقتل "282.283 الف شخصا منذ 18 آذار/مارس من العام 2011 حتى فجر يوم الخميس"، مشيرا الى ان بينهم "81.436 الف مدنيا ضمنهم 14.040 الف طفلا على الاقل". واحصى المرصد مقتل 48.568 الف مقاتلا من الفصائل المعارضة والإسلامية وقوات سوريا الديمقراطية التي تشكل الوحدات الكردية المكون الابرز فيها. في المقابل، قتل 101.662 الف عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها بينهم 56.609 الف جنديا سوريا و1247 مقاتلا من حزب الله اللبناني. كما قتل 47,095 الف عنصرا من الفصائل الجهادية والاسلامية المتشددة، بينهم مقاتلون من جبهة النصرة وتنظيم الدولة الاسلامية. ووثق المرصد كذلك مقتل 3522 شخصا مجهولي الهوية. وهذه الحصيلة هي الاولى للمرصد منذ دخول اتفاق وقف الاعمال القتالية بموجب اتفاق روسي اميركي حيز التنفيذ في 27 شباط/فبراير الماضي في مناطق سورية عدة. وساهم هذا الاتفاق رغم انهياره خصوصا في مدينة حلب (شمال) بتراجع حدة القتال وانخفاض حصيلة القتلى اليومية. وافاد المرصد في حصيلته السابقة في 23 شباط/فبراير بمقتل 271,138 شخصا.