هل يهرب تنظيم داعش مخدرات لعناصره؟

طباعة
تحقق السلطات اليونانية في صلة محتملة لتنظيم داعش بكمية كبيرة من المواد الأفيونية الصناعية التي اكتشفت في طريقها إلى ليبيا. وضبطت فرقة مكافحة المخدرات والأسلحة التابعة لوحدة الجرائم المالية اليونانية بالتعاون مع إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية 26 مليون قرصا يحتوي على الترامادول وهو مسكن لا يتاح فقط سوى بوصفات طبية. ووصلت الشحنة إلى ميناء بيريوس أكبر الموانئ التجارية اليونانية قادمة في حاوية من نيودلهي في العاشر من مايو/ ايار، وقال مدير الفرقة لوكاس داناباسيس إن السلطات اليونانية تحركت بناء على معلومات من الإدارة الأمريكية، وأنه تم ضبط الحبوب مكدسة خلف صناديق مفروشات منزلية وهي الشحنة المدرجة في مستندات الشحن. وذكر داناباسيس أن السلطات تحقق فيما إذا كانت الحبوب في طريقها لمتشددي تنظيم داعش. وقال "الشركات الضالعة في هذه القضية، بعبارة أخرى الشركة التي أرسلتها والشركة التي كانت ستستقبلها في ليبيا، سبق وأن شاركت في عمليات نقل من هذا النوع لاسيما وأن الشركة الكائنة في ليبيا يشتبه في أن لها صلات بالتنظيم المتشدد". ولم تذكر السلطات اليونانية أسماء الشركتين الضالعتين في عملية النقل. وقدرت قيمة المواد المخدرة بنحو 13 مليون دولار.