مسلح يفتح النار داخل مقر البنك المركزي في فنزويلا

طباعة
إقتحم مسلح مقر البنك المركزي في فنزويلا وقام بفتح النار في الداخل فأصاب حارسين قبل أن تقتله قوات الأمن في أحدث حلقة من العنف تهز البلاد. وبحسب رئيس البنك نيلسون ميرينتيس فإن المهاجم الذي لم يتم الكشف عن هويته اقتحم مقر البنك في وسط كراكاس وأخذ يطلق النار ويصيح قائلا: "أين أعضاء مجلس الإدارة؟ أين رئيس المؤسسة؟" وأضاف: "أصيب حارسان ولحسن الحظ حالتهما مستقرة ويرقدان حاليا في عيادة طبية"، مشيرا الى أن دوافع المهاجم غير معلومة وإنه تم فتح تحقيق في الواقعة. وقال مصدر أمني ومصدر بالبنك المركزي طلبا عدم الكشف عن اسميهما إن المهاجم قتل. وذكر ميرينتيس أن الرجل احتجز امرأة رهينة لفترة وجيزة في منطقة الاستقبال قبل أن يركض صاعدا السلالم حيث تصدت له قوات الأمن بين الطابقين الرابع والخامس. وبحسب مصادر في المصرف المركزي فقد زعم المهاجم الشاب أن معه قنبلة في حقيبته لكن تبين لاحقا أن الحقيبة خالية.