رئيس روسنفت: السعودية وأمريكا وروسيا هم اللاعبون الكبار في أسواق النفط

طباعة
قال رئيس روسنفت - أكبر شركة روسية منتجة للنفط - إيجور ستشين إن السعودية والولايات المتحدة وروسيا هم اللاعبون الكبار الثلاثة في أسواق النفط العالمية ليهون مجددا من دور منظمة أوبك كأداة تنظيم. وأبلغ وسائل اعلام محلية أن دور روسيا سيتعزز في أسواق النفط والغاز. وروسيا أكبر منتج للنفط والغاز الطبيعي في العالم حيث تضخ نحو 10.8 مليون برميل يوميا من النفط. ويعتزم البلد على الأقل مواصلة إنتاج النفط الخام - سلعة التصدير الرئيسية له - عند المستوى الحالي. وقال ستشين إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) فقدت قدرتها على تنظيم سوق النفط العالمية. وقال "نعتقد أن (وظيفة) التنظيم انتقلت إلى اللاعبين الرئيسيين الثلاثة وهم الولايات المتحدة والسعودية وروسيا." وقال "الأسباب الرئيسية التي أفضت إلى هذا بسيطة حقا: تقييم قاعدة الموارد وتوافر التقنيات والأدوات المالية... كل الأطراف التي ذكرتها تملك كل الأدوات" مضيفا أن للولايات المتحدة اليد العليا في الأسواق بسبب دورها المهيمن كمستهلك كبير. وتابع "لدى روسيا كل البنية التحتية السوفيتية... ونعكف على دخول أسواق جديدة." وكان سيتشن أبلغ رويترز الشهر الماضي أن الخلافات الداخلية تقتل أوبك وأن قدرتها على التأثير في الأسواق قد تبخرت تقريبا. وأضاف في تصريحاته أن روسنفت تتوقع أن يكون سعر النفط في نطاق 50 إلى 55 دولارا للبرميل بنهاية السنة وأن يرتفع إلى 65 دولارا بنهاية 2017. وقال عن خطط الحكومة لبيع 19.5 بالمئة من روسنفت إنه يفضل البيع إلى مستثمر استراتيجي بدلا من الطرح في سوق الأسهم. وقال إن روسنفت لم تجر محادثات مع شركات صينية أو هندية بشأن الخصخصة.