آلان غرينسبان يحذّر من الأسوأ: اليورو أمام مشكلة خطيرة

طباعة
إعتبر الرئيس الاسبق لمجلس الاحتياطي الاتحادي آلان غرينسبان أن تصويت بريطانيا بمغادرة الاتحاد الأوروبي هو أسوأ حدث منذ 19 أكتوبر 1987، عندما انخفض مؤشر داو جونز 23%. وحذر غرينسبان من أنّ جذور "المشكلة البريطانية أوسع من التصويت على مغادرة الاتحاد الأوروبي"، مبديا إعتقاده بأنّ الحزب الوطني الاسكتلندي سيسعى الآن لإحياء محاولات إستقلال المقاطعة عن بريطانيا. كما أبدى رئيس الاحتياطي الفدرالي الأسبق مخاوف على اليورو كعملة، داعيا دول منطقة اليورو للتحرك واتخاذ إجراءات فورية نحو التكامل السياسي الأوروبي. وختم بالقول: خروج بريطانيا لن يشكل نهاية لمجموعة من المشاكل التي طالما إعتقدت أنها ستبدأ، اليورو أمام مشكلة خطيرة جدا في الجزء الجنوبي من منطقة اليورو الذي يموله الجزء الشمالي والبنك المركزي الأوروبي.