ستاندرد آند بورز: الفيدرالي الأمريكي قد يرجئ رفع معدلات الفائدة

طباعة
توقعت وكالة ستاندرد آند بورز إن يرجئ الفيدرالي الأمريكي قراره بشأن رفع معدلات الفائدة على الدولار إلى اجتماع ديسمبر المقبل. وأضافت الوكالة في مذكرة حديثة، أنه من المتوقع أن يرفع الفدرالي الفائدة بواقع 25 نقطة أساس. جدير بالذكر أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي، قرر في منتصف يونيو، تثبيت الفائدة دون تغيير عند مستويات 0.5%. وكان الفيدرالي الأمريكي اتخذ قراره برفع الفائدة منتصف ديسمبر الماضي، من 0.25% إلى 0.50%. وكان الفيدرالي عمد إلى تثبيت الفائدة قرب الصفر منذ عام 2006، مروراً بالأزمة المالية خلال 2008، ليواصل الفيدرالي تثبيت معدلات الفائدة على مدار السنوات العشر الأخيرة. وتوقعت ستاندرد آند بورز، أن يرفع الفيدرالي الأمريكي الفائدة بواقع 3 مرات في 2017، ومثلها في 2018، للوصول إلى معدل الفائدة "المحايد" بحلول 2019. وقالت رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي الفيدرالي جانيت يلين في نهاية مايو الماضي: "إنه من المتوقع أن يرفع البنك معدلات الفائدة في الأشهر القادمة؛ إذا انتعش النمو الاقتصادي، واستمر نمو الوظائف". وفي سياق متصل خفضت وكالة ستاندرد آند بورز، توقعاتها لنمو الاقتصادي الأمريكي إلى 2% مقابل 2.3% توقعاتها السابقة في مارس الماضي.. وفقاً لبيان. وأضافت الوكالة، أنه من المتوقع ان يزيد معدل النمو إلى 2.4% خلال 2017، مقابل 2.5% توقعاتها السابقة.