الذهب يرتفع لأعلى مستوى في أكثر من عامين مع تجدد المخاوف من انفصال بريطانيا

طباعة
ارتفع الذهب إلى أعلى مستوياته في أكثر من عامين الأربعاء مع تهافت المستثمرين على المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذا آمنا بعد أن هوت عوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى مستويات هي الأدنى على الإطلاق وسط تجدد اضطرابات الأسواق بسبب قرار البريطانيين الخروج من الاتحاد الأوروبي. ونأت أسواق الأسهم الآسيوية جانبا مع عودة المخاوف بشأن الاستقرار في الاتحاد الأوروبي مما تسبب في هبوط الجنيه الاسترليني إلى مستويات هي الأدنى في ثلاثة عقود وأضر بمختلف أنواع الأصول التي تنطوي على مخاطر. وصعد الذهب في العقود الفورية إلى أعلى سعر منذ مارس / آذار 2014 إلى 1371.40 دولار وارتفع 0.8% إلى 1366.86 دولارا للأونصة. وتجاوز الذهب سعر 1358.20 دولار الذي وصل إليه في 24 يونيو حزيران فور تصويت البريطانيين بخروج بلادهم من الاتحاد. وارتفع الذهب الأمريكي 0.8% إلى 1369.60 دولار. وارتفع الذهب المقوم بالجنيه الاسترليني إلى أعلى مستوى في أكثر من ثلاث سنوات ووصل إلى 1069.36 جنيه للأونصة. وتعثر صعود الفضة في العقود الفورية أمس الثلاثاء إذ هوت 2% في أكبر خسارة يومية تتكبدها في نحو ثلاثة أسابيع. لكنها ارتفعت 1.6% إلى 20.23 دولار اليوم الأربعاء. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفض البلاتين 0.5% إلى 1067 دولارا للأونصة بعد أن ارتفع إلى مستويات هي الأعلى في شهرين. وصعد البلاديوم 0.5% إلى 600.73 دولارا للأونصة.