السعودية تستأنف استقدام العمالة من "نيبال"

طباعة
أعلنت وزارة العمل السعودية عن استئناف استقدام العمالة المنزلية من دولة "نيبال" بعد أن حصلت وزارة الخارجية على موافقة الجانب النيبالي لمعاودة إرسال العمالة إلى المملكة العربية السعودية. وقدّم وكيل وزارة العمل للشؤون الدولية د. أحمد الفهيد شكره لوزارة الخارجية وسفارة المملكة العربية السعودية في " نيبال " على الجهود المشتركة التي أثمرت عن معاودة إرسال العمالة النيبالية إلى المملكة العربية السعودية ، وأشار وكيل وزارة العمل للشؤون الدولية د. أحمد الفهيد أنَّ عددًا من اللقاءات والمباحثات تمت بين البلدين توصل من خلالها الجانبان إلى هذا الاتفاق من جهة، والعمل على إجراء صياغة وتوقيع اتفاقية شاملة لتنظيم استقدام العمالة المنزلية من جهة أخرى، وفي ذات السياق أكد د. الفهيد أنَّ إدارات الاستقدام في كافة مكاتب العمل في مدن ومحافظات المملكة شرعت باستخراج التأشيرات الخاصة باستقدام العمالة النيبالية وفق الضوابط المعمول بها ، وأنَّ عددًا من الاتفاقيات سيتم الإعلان عنها قريباً، وذلك في إطار جهود الوزارة لتوسيع دائرة الدول المصدرة للعمالة المنزلية، موضحاً أنَّ تطبيق لائحة العمالة المنزلية، وإنشاء لجان  لتسوية المنازعات للعمالة المنزلية والتي أعلن عنها مؤخرًا ساهمت في المفاوضات التي تجري حالًيا مع عدد من الدول لفتح أسواق جديدة. وبحسب صحيفة اليوم فقد أكد مدير إدارة غرب آسيا بوزارة الخارجية النيبالية أنَّ حكومة بلاده سمحت بسفر العمالة الى السعودية مشددًا على أنها ستحضر سفر العمالة المخالفة التي تعمل أو ترغب في الإقامة بشكل غير نظامي.