ألغيت الامتحانات التمهيدية .. فرسب 98% من الطلاب

طباعة
نجح 2 % فقط من طلاب الطب في السنة الأولى في جامعة "لابلاتا" احدى أكبر المدن في الأرجنتين البالغ عددهم 3100 طالب في الامتحانات الفصلية بحسب ما كشف القيمون على هذه المؤسسة التعليمية. وتعد هذه الجامعة العامة من أصعب الجامعات في البلاد. وفي نهاية العام 2015 تم إلغاء امتحان الدخول إلى كلية الطب فبات يتسنى لأي طالب التسجل في صفوف السنة الأولى، على أن يتم فرز الطلاب في نهاية عامهم الدراسي الأول. ومن حيث المبدأ يجدر بالطلاب الراسبين الذين بلغت نسبتهم 98 % أن يعيدوا حصص السنة الأولى، غير أن المجلس الأعلى لإدارة جامعة "لابلاتا" طالب بتنظيم دورة امتحانات جديدة. واعترض القيمون على كلية الطب على هذا القرار باعتبار أن الطلاب ليسوا محضرين بما فيه الكفاية للخضوع مجددا للامتحانات. وعلق وزير التعليم الأرجنيتي إستيبان بولريتش بلقول: إنها "مشكلة خطرة ... نحن نمتحن تلاميذ المرحلة الابتدائية لمعرفة إذا ما كانوا قد تعلموا القراءة والكتابة وفق الأصول، وإذا أجرينا هذا الامتحان في نهاية المرحلة الثانوية, يكون الوقت قد فات". وكشف تقرير أصدرته منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي في بداية العام شمل 64 بلدا أن تلاميذ البيرو وكولومبيا والبرازيل والأرجنتين يتوزعون على المراتب العشر الأخيرة من حيث الإلمام بالرياضيات والعلوم والقراءة.