مبيعات المنازل بأميركا تسجل أعلى مستوى منذ فبراير 2007

طباعة
قفزت مبيعات المنازل في الولايات المتحدة لأعلى مستوياتها في نحو تسع سنوات ونصف في يونيو / حزيران حيث أغرت معدلات الفائدة المتدنية المشترين لأول مرة بالدخول إلى السوق. وقالت الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين إن مبيعات المنازل القائمة زادت 1.1% على أساس سنوي إلى معدل يبلغ 5.57 مليون وحدة الشهر الماضي مسجلة أعلى مستوياتها منذ فبراير / شباط 2007. وتلك كانت الزيادة الشهرية الرابعة ورفعت المبيعات 3% مقارنة معها قبل عام. وكان محللون قد توقعوا في مسح أجرته رويترز هبوط المبيعات إلى معدل سنوي 5.48 مليون وحدة في يونيو / حزيران. وتلقت المبيعات دعما من دخول المشترين لأول مرة والذين ارتفع نصيبهم إلى 33% من الصفقات في يونيو / حزيران- وهو أعلى مستوى منذ يوليو / تموز 2012- مقابل 30% في مايو / أيار وقبل نحو عام. وجاءت الزيادة في إقبال المشترين لأول مرة- والذين تعد مساهمتهم مهمة في قياس متانة سوق الإسكان- مع تدنى أسعار الرهن العقاري في الولايات المتحدة لأدنى مستوياتها منذ 2013 في ظل تكهنات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (الفدرالي الأمريكي) سيتوخى الحذر بشأن رفع الفائدة. وتدعمت سوق الإسكان بفضل متانة سوق العمل لكن المبيعات لا تزال تواجه ضغوطا من النقص المستمر في العقارات المتاحة للبيع وهو ما يبقي أسعار المنازل مرتفعة. وارتفع متوسط سعر المنازل القائمة 4.8% عن العام الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 247 ألفا و700 دولار في يونيو / حزيران.