مجموعة مسلحة تسيطر على مبنى للشرطة في أرمينيا وتحتجز رهائن

طباعة
سيطر مسلحون على مركز للشرطة واحتجزوا رهائن في يريفان عاصمة أرمينيا اليوم الأحد مطالبين الأرمن بالنزول إلى الشوارع للضغط في سبيل مطالبهم بالإفراج عن ساسة معارضين قالوا إنهم مسجونون دون وجه حق. وعلى رأس المطالب الإفراج عن جيراير سيفيليان وهو سياسي معارض اتهمته السلطات بتدبير اضطرابات مدنية. وسجن سيفيليان في يونيو حزيران فيما يتصل بمزاعم حيازة أسلحة بشكل غير مشروع. وقال جهاز الأمن الأرميني إن شرطيا قتل وأصيب اثنان في العنف لكن المفاوضات مستمرة لحل الأزمة بشكل سلمي. الصورة من الانترنت وأضاف أنه جرى إطلاق سراح رهينتين. ونسبت وكالات أنباء أرمينية إلى مصادر في الشرطة قولها إن سبعة أو ثمانية من الرهائن ما زالوا محتجزين. وأظهرت صور أن المنطقة تعج بمركبات الشرطة المدرعة. وأثارت تلميحات سياسي معارض بأن هناك انتفاضة مسلحة في البلاد تكهنات بأن محتجزي الرهائن استلهموا محاولة الانقلاب التي حدثت في تركيا وباءت بالفشل.